عمر والكيبيوتر

عمر والكيبيوتر

الجمعة، 22 يناير 2010

المناعة

جهاز المناعة (Immune system):
جهاز المناعة هو ذلك النظام المعقد المسئول عن تمييز أي شيء غريب يدخل جسم الإنسان، والمسئول عن حماية جسد الإنسان من الإصابة بعدوى الأمراض أو أي مادة غريبة عليه. فجهاز المناعة يعمل من أجل البحث عن وقتل أي عنصر غريب يحاول غزو أو مهاجمة الإنسان.وإذا وُلد الإنسان بجهاز مناعي ضعيف أو مشوه يكون عرضة للموت من أي عدوى تصيبه سواء من بكتريا أو فيروس أو فطر أو طفيل. وفى حالات نقص المناعة الحادة يكون هناك نقص في الإنزيمات والذي يعنى تراكم المواد السامة التي من المفروض أن تخرج من الجسم داخل خلايا الجهاز المناعي حيث تقضى وتقتل هذه الخلايا ومن ثًّم تدمر جهاز المناعة، والنقص الذي يحدث في خلايا جهاز المناعة يكون سبباً في الإصابة بعرض (Di George Syndrome). أما الاضطرابات الأخرى التي تتصل بالجهاز المناعي إما أن تكون نتيجة من الاستجابة المفرطة المناعية للجسم وتتمثل في أزمة الربو أو مرض كرون (Crohn disease) أو وجود مناعة ذاتية أي أن جهاز المناعة يقاوم نفسه ويتمثل في مرض السكر وكليهما ليست بالاستجابة الطبيعية.وهنا تكون الجزئية هامة جداً، فمن الضروري أن يفرق جهاز المناعة ضد العنصر الغريب في مقاومته وبين خلايا الجسم نفسها .. وعندما يفشل في عملية التمييز هذه يبدأ جهاز المناعة بمقاومة ذاته مما يؤدى إلى ظهور أمراض المناعة الذاتية.

جهاز المناعة في جسم الإنسان جهاز دفاعي دقيق التخصص، بواسطته يستطيع الإنسان أن يحيا في البيئة الطبيعية المليئة بالعناصر المهاجمة لجسده. ووظيفة جهاز المناعة هو التعرف على أية مادة غريبة تدخل الجسم و تهاجمه والعمل على التخلص منها، وعادة ما تكون هذه المادة ضارة بالجسم مثل الميكروبات. * ويتضمن جهاز المناعة كلا من المناعة الطبيعية والمناعة المكتسبة:
* المناعة الطبيعية: تعتمد على خصائص في تكوين الجسم تحجز أو تطرد أو توقف ضرر الميكروبات، مثل: الطبقة القرنية من بشرة الجلد، وما عليها من إفرازات العرق والدهون، والبطانة الداخلية المهدية التي تبطن الأجهزة المختلفة مثل الجهاز التنفسي، وإفرازات الجسم مثل الدموع والمخاط والعصارات الحمضية وبعض الأنزيمات، وخلايا الدم البيضاء التي تلتهم الميكروب أو تقتلها.
وتدعم العوامل الو راثية والرضاعة الطبيعية للمواليد المقاومة الطبيعية في الإنسان، لأنه من المعروف أن تغذية الطفل منذ أولى ساعات ولادته على لبن الأم تمنحه مناعة طبيعية لاحتوائه على بعض الأجسام المضادة وبخاصة لبن السرسوب الذي يفرزه ثدي الأم بعد الولادة وينصح الأطباء الاكتفاء بلبن الأم دون أية إضافات خارجية لمدة 6 اشهر يمكن بعدها إعطاء بعض الأغذية بالتدريج.
كما أن التغذية الكاملة المتوازنة، والراحة والنوم تساعد على تقوية الجهاز المناعي الطبيعي للجسم. ويضعف التعرض للإشعاعات وتناول المخدرات والكحوليات والتدخين من المقاومة الطبيعية للجسم.
* المناعة المكتسبة: تنشأ بعد تعرض الإنسان للإصابة بالمرض حيث يقوم الجسم بتكوين أجسام مضادة للميكروب، بواسطة نوع من الخلايا الدموية البيضاء (الليمفاوية) حتى تنشط الجهاز المناعي.
هذا إلى جانب المناعة المكتسبة عن طريق اللقاح، الذي يحث الجسم على تكوين أجسام مضادة أو عن طريق حقن الإنسان بمصل يحتوى على الأجسام المضادة.

----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


وصفة لزيادة المناعة .. و تحذير من بذور الخروع
ينصح الدكتور فتحي سليمان أستاذ العقاقير بـكلية الصيدلة جامعة القاهرة بتناول مشروب يومي مكون من الليمون والجريب فروت والبرتقال بالإضافة لعسل النحل قبل الطعام‏,‏ للوقاية من نزلات البرد ولزيادة مناعة الجسم طوال العام‏,‏ كما يحذر من بذر الخروع حيث ثبت أن الذرات المتطايرة منه في حالة استخدامها لاستخراج زيت الخروع تسبب للمحيطين الحساسية‏,‏ أما ورق الخروع فهو مفيد في حالات التهابات و تورم الثدي‏,‏ كما يقلل من إفراز اللبن‏.‏المصدر : جريدة الأهرام


هناك 10 تعليقات:


  1. المشكلة ليست في نوع المخدر او مقداره ، بل المشكلة الكبرى في السلوك نفسه " الاعتياد " على المخدر حتى يصل لنفس حالة النشوة التي وصل لها في اول او ثاني مرة ..
    ولهذا فإن مرحلة العلاج السلوكي وتوعية المريض بمشكلته السلكوية ، من اهم المراحل التي يمر بها
    علاج الادمان، اذ ان معالجة سلوك الاعتياد ان لم يتم معالجتها لدى المدمن فسوف يمارس اعتيادة او سلوكه الاعتيادي على اي شيء اخر ، وحينها سيكون قد استبدل المخدر بشيء اخر ، وحينها سوف تظل المشكلة كما هي وكل ما فعله هو انه استبدل فقط

    ردحذف
  2. الادمان:
    هو عبارة عن حالة تُصيب الشخص المُدمن وتجعله عبداً ذليلاً للإدمان وتحت وطأة المُخدر، ويظل دائما وأبداً في حاجة إلي المخدر الذي تعود عليه الجسم، مما يترتب عليه ضرر كبير جسدي ونفسي يلحق بجسم الإنسان، بل وفي الغالب يتطور الأمر إلي الادمان بشراهة والتي يكون مصيرها في النهاية الوفاة والإصابة بالأمراض الخبيثة، وبالتالي قبل الوصول لهذه المرحلة وفي هذه الحالة يجب التوجه فورا قبل أن يتطور الأمر وهو ان يبدأ المُدمن في مراحل علاج الادمان ولا يهلك نفسه ويتركها فريسة سهلة للمُخدر.
    ولا يجب ان يعتقد الشخص بأن طريق علاج الادمان بالصعوبة المُبالغ فيها من تداولها، ولكن في بداية الأمر يتوقف ذلك علي إرادة المدمن ورغبته في العلاج من ادمان المخدرات، وبعدها يصبح كُل شئ طبيعي وعلي ما يُرام.
    https://www.hopeeg.com/drugs-addiction-treatment

    ردحذف
  3. أهمية علاج الادمان:
    يُعتبر علاج المخدرات أو علاج الادمان من الأمور الأساسية التي يستوجب الانتباه لها والحرص الشديد في ألام يتفاقم الأمر إلي ما لا يُحمد عُقباه، حيث أن يكمُن أهمية علاج الادمان من المخاطر التي تتسبب فيها المُخدرات، حيثُ تدمر الصحة والنفسية العامة للإنسان، بالإضافة إلي تدمير حياته الخاصة والعامة والعملية، وتقصي عليها تماماً، وبالتالي فهُنا يجب وقفة حاسمة والسعي فورا في علاج الادمان.
    إرشادات هامة في علاج الدمان:
    1- يجب ان يكون هُناك رغبة كبيرة وقدرة قوية لدى المُدمن في السعي لعلاج الادمان.
    يجب أن يكون هُناك بيئة موفرة ومُهيئة للمدمن كي يستطيع مواصلة طريق علاج الادمان علي المخدرات وبلوغ التعافي.
    يجب أن يتم تقديم وتوفير الدعم النفسي اللازم لمريض الادمان.
    يجب أن يسعى المريض وأسرتة في البحث عن مستشفي أو مصحة علاجية مُتخصصة في علاج ادمان المخدرات، وهي من أهم الخطوات التي يجب التركيز عليها والاهتمام بها، لان إختيار مصحة علاجية بها طاقم صحي مُمتاز يعود بالنفع دائما علي المريض والمساعدة على علاج الادمان.

    علاج الادمان

    ردحذف
  4. الكوكايين هو أحد أنواع المخدرات
    يستخرج من نبات الكوكا الذي يكثر زراعته في أمريكا الجنوبية على التعب، وعدم الإحساس بالجوع, وليس بغرض الحصول على المتعة أو النشوة.
    تم اكتشافه من قبل أحد العلماء الألمان، حيث أنه يستخدم في علاج كثير من الآلام النفسية والجسدية، واستخدمه الأطباء كعلاج لجميع الاختلالات العقلية والبدنية, بما فيها الإرهاق والإحباط..
    كما استخدم علاج ادمان المورفين، وهو مسحوق أبيض اللون يضاف إليه مادة “البروكين” التي تستخدم في التخدير الموضعي، وله تأثير كبير على الجهاز العصبي المركزي وقامع للشهية. يخلق الكوكايين إحساسًا مبتهجًا من السعادة والطاقة المتزايدة، وقد توصلت البحوث إلى أنه مادة مخدرة مسببة للإدمان في بداية القرن العشرين.

    ردحذف
  5. ليريكا هوأحد أنواع المخدرات ظهر في عام 2004 كعلاج لبعض الأمراض المزمنة وتلف الأعصاب الناجم عن مرض السكري، والآلام العضلات المزمن، ويستخدم أيضًا كعلاج للصرع والقلق
    لكن الآثار الجانبية الناتجة عن زيادة الجرعات منه تصيب المتعاطي بالإدمان، حيث أن له قابلية عالية للارتباط مع مستقبلات الـ GABA في الجهاز العصبي المركزي، واسم (ليريكا) هو الاسم التجاري له، أما الاسم العلمي له فهو (بريجابالين)، وهو نظير (جاما أمينو بيوتريك).

    ردحذف
  6. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  7. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  8. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  9. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  10. مراحل علاج ادمان الكيميكالأو علاج ادمان المخدرات بشكل عام، يجب ان يتواجد وبشكل اساسي طبيب مختص حتى يباشر الحلة بنفسه ومن هنا يستطيع أن يعرف مدى استجابة الحالة للعلاج والطريقة الصحيحة التى يتوجب العلاج بها لكل مدمن على حدة..

    ردحذف